نبذ الإبادي بن سلمان في الأرجنتين

أعرب اتحاد الكيانات الإسلامية في جمهورية الأرجنتين (FEIRA) عن رفضه القاطع لحضور ولي العهد الأمير بن سلمان على الأراضي الأرجنتينية.

إن هذا الشخص الذي يشغل منصب وزير الدفاع للمملكة السعودية هو المسئول الرئيسي عن غزو الجمهورية اليمنية الذي تسبب في أزمة إنسانية رهيبة، عرضت للموت والمجاعة أزيد من 80000 طفل و شاب يمني، منهم من ماتوا فعليا. هذا رقم خطير يضاف إلى حصيلة الدمار والموت الذي ارتكب بالأسلحة الأمريكية.

كما أنه مسئول عن غزو البحرين والاضطهاد والاغتيال الذي تعرض له المواطنون ، وتمويل المنظمات الإرهابية التي تتدخل في سوريا، وتوفير الأسلحة الكيماوية وغيرها من الأسلحة الفتاكة التي ساعدت في تدمير بلد الهلال الخصيب لمدة سبع سنوات.

إن مثل هذا المجرم هو إهانة لبلدنا كما كان وجود نتنياهو آنذاك. ذلك أن كلاهما بلا شك مجرمان ضد الإنسانية.

أسفنا عميق لكونهم يفلتون من العقاب ، مثلهم مثل رؤساء الدول الآخرين الموجودين في الوطن، وأيديهم ملطخة بدماء الأبرياء.
كم هو مؤلم أن نرى اليوم الإنسانية تساوي أوراق نقود وبراميل نفط وليس للحياة نفسها.

دانيال حسين
رئيس فييرا